انطلاقاً من اهمية التراث باعتباره الذاكرة الحية للمجتمعات واحد الركائز الاساسية للحفاظ على الهوية بما يضمه من كنوز اصيلة تمتد جذورها فى اعماق الماضى وبوابة الحضارات ومصدراً للالهام والابداع المعاصر كشفت الدكتورة ايناس عبد الدايم وزير الثقافة عن تفاصيل الفعاليات التى تقام احتفالاً باليوم العالمى للتراث تحت اشراف المهندس محمد ابو سعده رئيس جهاز التنسيق الحضاري حيث اكدت ان وزارة الثقافة نجحت فى توحيد جهود عدد من مؤسسات الدولة الوطنية المعنية بالتراث للخروج باجندة احتفالية تقام بالتعاون مع كل من محافظة القاهرة ، اللجنة القومية لتطوير وحماية القاهرة التراثية ، المكتب الاقليمى لمنظمة اليونسكو بالقاهرة الى جانب مؤسسات اخرى تعمل على حماية التراث الثقافى المصرى .. واشارت ان الاحتفالات المصرية باليوم العالمى للتراث تم ادراجها على الموقع الرسمى للمجلس الدولى للمبانى والمواقع الاثرية مع 35 دولة اخرى كما تم نشر برنامجها على الموقع الرسمى لوزارة الثقافة وتشهد رفع علم تم تصميمه خصيصا لهذه المناسبة بمختلف الاماكن بالقاهرة والمحافظات وتم التنسيق مع وزارة التربية والتعليم لالقاء كلمات تبرز اهمية الحفاظ على التراث بكافة المدارس الحكومية ، الخاصة والدولية بالاضافى الى 40 فعالية متنوعة تجمع عناصر متعددة من التراث وتحتضنها مختلف الاقاليم والمحافظات وتنطلق فى السادسة والنصف مساء الاربعاء 18 ابريل وتستمر على مدار سبعة ايام متتالية حتى 24 ابريل وتبدأ فعاليات اليوم الاول من شارع الشريفين بوسط البلد متزامنه مع افتتاحه بعد التطوير وتحويله الى شارعاً للفن وملتقى للابداع كما يفتتح معرضاً بممر كوداك بشارع عدلى لمختارات من الصور الفوتوغرافية النادرة لمصر فى اواخر القرن القرن 19 للفرنسى ايميل بيشار بعنوان " عيون ترصد .. تراث يبقى " الى جانب مجموعة صور فوتوغرافية اخرى من نتاج مسابقة تراثى المتخصصة وكذلك معرض " مآذن واجراس تعلو فى سماء مصر " ويتناول نماذج من فن العمارة الاسلامى والقبطى بقصر الامير طاز وايضا تدشين منتدى التراث الاول بعنوان " التراث .. القيمة والتنمية " بمقر الجهاز القومى للتنسيق الحضارى .
ويشارك صندوق التنمية الثقافية بتنظيم معرض ايادى مصرية للمنتجات الحرفية والتقليدية واخر للصور الفوتوغرافية بعنوان المولد مع عروض للفرقة القومية للفنون الشعبية والاراجوز وخيال الظل بساحة الهناجر اضافة الى كرنفال بشارع المعز على هامش المهرجان الدولى للطبول والفنون التراثية . 
وتنظم الهيئة العامة لقصور الثقافة 19 فاعلية بمختلف محافظات مصر منها قافلة سيوة الثقافية ، كرنفال الاقصر للفنون التراثية بساحة ابو الحجاج ، ورش عمل للحكى والفنون الشعبية بمحافظات القاهرة – الجيزة - البحر الاحمر – اسوان – الاقصر – سوهاج – مرسى مطروح – السويس – القليوبية ، كرنفال القاهرة التاريخية " مسرح الشارع " بشارع المعز ، كرنفال شارع الالفى للفنون التراثية ، زيارات للمتحف الريفى بقصر الحرف البيئية بكفر الشرفا فى القليوبية وكرنفال للفنون الشعبية بالمسرح الرومانى بسور القاهرة الشمالية بالجمالية . 
ويفتح قطاع الفنون التشكيلية ابواب المتاحف القومية والفنية للجمهور مجاناً مع تقديم عدد من الانشطة المتنوعة منها عروض السيرة الهلالية والتحطيب بمتحف الابنودى بقنا ، ورش فنية تراثية بمركز محمود سعيد ومتاحف احمد شوقى - الفنون الجميلة بالاسكندرية الزعيم جمال عبد الناصر . 
كما تطلق اكاديمية الفنون مسابقة مفتوحة للجمهور وورش تدريبية للفنون الشعبية والتحطيب الى جانب معرضاً ممأكولات الشعبية بساحة الاكاديمية . 
ويقيم المجلس الاعلى للثقافة من خلال لجنة الفنون الشعبية والتراث الغير مادى ورشة عمل تحت عنوان الملامح المصرية للواحات الشعبية ببيت ثقافة الباويطى بالواحات البحرية . 
المعروف ان اليوم العالمى للتراث جاء بناء على مبادرة من المجلس الدولى للمبانى والمواقع الاثرية واعتمده المؤتمر العام لمنظمة اليونسكو فى دورته الثانية والعشرين عام 1983 ليصبح مناسبة سنوية تهدف للتعريف والتوعية باهمية التراث والترويج له فى مختلف دول العالم من خلال مفرداته الثرية .